جريدة عمّالية، نسوية، شبيبية، أممية (المغرب Morocco)

الإيداع القانوني: 214/04    

مقالات حسب...

  الكاتب-ة
  المحور
  البلد
  المدينة
 
 

 

 التأمين الإجباري عن المرض: إجراءات التطبيق


السبت 15 كانون الثاني (يناير) 2005
المناضل-ة عدد: 4

التغطية الصحية قسمان :
* التامين الإجباري عن المرض: خاص بالأجراء سواء في القطاع الخاص (منخرطي الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي CNSS) أو الموظفين والجماعات المحلية (منخرطي التعاضديات المجموعة في الصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي CNOPS)
**المساعدة الطبية للمعوزين: خاصة بغير الخاضعين للتأمين الإجباري عن المرض دون ان تكون لهم موارد كافية
من المستفيد من التأمين الإجباري؟
في القطاع الخاص:
سيشمل التأمين كل منخرطي الضمان الاجتماعي غير المتوفرين حاليا على تغطية صحية أي زهاء 1.3 مليون. أما 300 ألف الذين لهم تغطية صحية لدى شركات التامين والتعاضديات، وهي افضل مما سيعطيهم التامين الإجباري، فيؤجل التحاقهم به 5 سنوات قابلة للتجديد . هذا التأجيل يحرم الصندوق من مساهماتهم في تمويل التأمين الصحي وهم يمدونه ب60 % من الاقتطاعات.
اقتراح الحكومة كان يقصي 40% من منخرطي الصندوق أجورهم اقل من الحد الأدنى للأجور. رفضت النقابات ومنظمة أرباب العمل . تمثل الحل في تخصيص 1% من نسبة التعويضات العائلية (تبلغ هذه النسبة حاليا 7.5% من الأجرة يؤديها رب العمل ومن المرتقب خفضها إلى 6.5%).
في الوظيفة العمومية والجماعات المحلية:
ثمة حاليا 2.5 مليون يستفيدون من تغطية لدى الصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي
الإضافة التي سيأتي بها التأمين الإجباري في هذه الحالة هي امتداد التغطية إلى زهاء 207 ألف منهم الموظفون غير المغطين و78 ألف متقاعد . المشكل هو كم سيؤدي المتقاعدون؟ وهل ستؤدي عنهم الدولة ؟
لا بد من حل لان المتقاعدين يمثلون حاليا 10 % من منخرطي الصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي ويستفيدون من 30 % من ميزانيته. وإضافة 78 ألف سيزيد الثقل .
حاليا يعوض الصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي 90% من الاستشفاء لدى الخواص و 100 % لدى مراكز الاستشفاء الجامعية ويتحمل 31 من الأمراض الكبيرة وكل الجديدة مثل السيدا والتهاب الكبد C
الصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي مطالب بتحسين التسيير :يجبره قانون التغطية الصحية على معالجة الملفات في 3 اشهر و وتقديم الخدمات في 6 اشهر و تكوين أموال احتياطية

ماهي خدمات التأمين الإجباري عن المرض؟
تغطية دون سقف لزهاء 41 مرضا خطيرا .
خلال الخمس سنوات الأولى وحدها الأمراض العويصة (20 في البداية ثم 40 من المخاطر الكبيرة : سرطان سيدا سكري التهاب الكبد أمراض القلب والشرايين الرئة تصفية الدم …) سيتحملها التامين سواء الاستشفاء أو الأدوية . العلاجاءت المتنقلة والأمراض الصغيرة وما يرافقها من مشتريات عادية من الأدوية لن تغطى بالتأمين الإجباري. لكن بعض الفئات الهشة ستغطى مثل بعض فئات النساء والأطفال.
كل ما هو وقائي لن تتحمله التغطية
نسبة التعويض : معدل التغطية بين 70% (في المصحات الخاصة) و90 % (في المستشفى العمومي).
متى يطبق التأمين الإجباري؟
ستبدأ الاقتطاعات في يناير 2005 لكن الاستفادة في يوليوز 2005.
كيف سيمول التأمين الإجباري؟
في القطاع الخاص:
ستكون نسبة الاشتراك 4% (2% تقتطع من أجرة العامل و2% يؤديها رب العمل) ، علاوة على نسبة 1% تأخذ من 7.5% التي يدفعها رب العمل للتعويضات العائلية.
هذا التحويل لـ 1% من نسبة التعويضات العائلية سيساعد على سد النقص المالي الناتج عن استبعاد المقاولات المنخرطة في تعاضديات خاصة لمدة خمس سنوات قابلة للتجديد (المادة 114من مدونة التغطية الصحية).
في الوظيفة العمومية والجماعات المحلية:
ستنتقل نسبة الاقتطاع عام 2005 من 4 إلى 5 % . الحد الأدنى الذي سيدفعه الموظف 70 درهم .
المعوزون : سيحدث نظام المساعدة الطبية للمعوزين في 2006
يتمثل اكبر مشاكل هذا النظام في تحديد من هو المعوز ؟
حسب تقديرات وزارة الصحة يبلغ المرشحون لاعتبارهم معوزين 30 % من السكان أي زهاء 12.5 مليون منهم 6 مليون معوزين مطلقا (يقل إنفاقهم السنوي عن 3960 درهم) و6.5 مليون معوزون نسبيا (يترواوح إنفاقهم السنوي بين 3690 و6899).
هذا علما أن 70 % من مستعملي المستشفى العمومي يقدمون شهادة احتياج. و 59 % من الأسر التي تعتبرها الدولة ذات دخل كاف لا تؤدي تكاليف الاستشفاء .
لكن لن يستفيد جميع المعوزين أتوماتيكيا من المساعدة الطبية للمعوزين، فثمة شروط لاستفادة قسم منهم. والمستفيدون بلا شروط "سيحظون" بمجانية جزئية أو كلية ومنهم نزلاء الخيريات والسجون والمشردون .
المستفيدون بشروط هم غير الخاضعين للتأمين الإجباري عن المرض (أي ليسوا في الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي ولا في الصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي) مع أزواجهم وأبنائهم في حدود سقف للعمر ما عدا المعوقين . نسبة التغطية ستحدد بنص تنظيمي.
الاستفادة من نظام المساعدة الطبية للمعوزين لا يعني المجانية ، تنص المادة 120 على تحديد نسبة مساهمة المستفيدين بمرسوم.
سيكلف المساعدة الطبية للمعوزين بين 1.2 و3.4 مليار درهم سنويا وسيكون التمويل عموميا أساسا الدولة والجماعات ومساهمة المعوزين نسبيا والهبات والوصايا .

م إ

المناضل-ة عدد 41

الطبقة العاملة

  الحريات النقابية في خطر ... يجب إعلان حالة استنفار
  بيان تنديدي بالعنف الذي تعرض له عاملات و عمال ضيعات القباج ماسة من طرف عصابة مدعمة بالكلاب سخرتها الشركة ضد العمال المضربين
  فهم الأزمة من أجل محاربة التقشف
 


الصفحة الرئيسية | للإتّصـــال


عنوان إليكتروني إدارة جريدة المناضل-ة:
mounadila2004(a)yahoo.fr
عنوان إلكتروني موقع المناضل-ة:
webmaster(a)almounadil-a.info
 
B.P 1378, Agadir , MAROC
الهاتف: Tel (002126)6.41.49.80.60

صمم هذا الموقع بمساعدة
SPIP، يستعمل برمجة PHP و MYSQL
جميع حقوق النشر ممنوحة مع الإشارة لمصدرها